مواجهات بين الأمن التونسي ومحتجين في بن قردان

الأمن التونسي يفض احتجاجات في بن قردان
الأمن التونسي يفض احتجاجات في بن قردان

رؤية

تونس – اندلعت الأربعاء، مواجهات في مدينة بن قردان التونسية الحدودية مع ليبيا بين الشرطة ومحتجين يطالبون برفع رسوم مالية فرضها على التجار التونسيين المشرفون على الجانب الليبي من معبر رأس الجدير الحدودي المشترك.

ويربط هذا المعبر بين غرب ليبيا وجنوب شرق تونس، وهما منطقتان تعيشان أساساً على التجارة والتهريب عبر الحدود، بحسب «فرانس برس».

وأفاد شهود بأن محتجين أغلبهم شبان، أحرقوا إطارات وأغلقوا طريقاً تربط بين مدينة بن قردان ومعبر رأس الجدير.

ووسط المدينة، فرقت الشرطة بقنابل الغاز المسيل للدموع محتجين تجمعوا أمام مبان حكومية بعدما رشقوا قوات الأمن بالحجارة، بحسب إذاعة “موزاييك إف إم” الخاصة.

وقال متحدث رسمي باسم وزارة الداخلية، إن قوات الأمن فرقت “بشكل قانوني” “تظاهرة لنحو 150 شخصاً” من دون إضافة تفاصيل.

وأفاد محتجون في بن قردان أن المشرفين من الجانب الليبي على رأس الجدير “يسيئون معاملة” التجار والمسافرين التونسيين و”يبتزونهم مالياً” بفرض رسوم على مرور الأشخاص والسيارات والسلع.

وفي 11 مايو  2016 شهدت بن قردان إضراباً عاماً وتظاهرات حاشدة بعدما منع الجانب الليبي مرور البضائع من معبر رأس الجدير لفترة استمرت نحو أسبوعين.

لا تعليقات

اترك رد