"اتكلم مصري".. مبادرة تعكس اهتمام الوطن بأبنائه


٠٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:٥٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - سحر رمزي
 
القاهرة- قالت الدكتورة جيهان جادو -سفيرة النوايا الحسنة للدفاع عن حقوق المرأة والسلام العالمي بفرنسا- إن مبادرة "اتكلم مصري" والتي نظمتها وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج أمس الإثنين، وذلك بالتعاون مع المجلس القومي للطفولة والأمومة ودار نهضة مصر للنشر، فعالة وهامة جدا، للحفاظ على الهوية الوطنية والهوية الثقافية المصرية للأطفال المصريين المقيمين بالخارج.
 
ووجهت جادو الشكر إلى وزارة الهجرة والمجلس القومي للأمومة والطفولة وأيضا دار النهضة للنشر، مشيرة إلى أنهم  فجروا أهم مشكلة كان يعاني منها معظم الآباء والأمهات خاصة من يعيش في دول أجنبية، لأن أولادهم يتعلمون لغة البلد المقيم دون أن يحافظوا على اللغة المصرية.
 
وأوضحت أن المبادرة تعمل على مد الجذور بين الأبناء في خارج مصر ليتعرفوا على تاريخ وحضارة بلادهم وأيضا الحفاظ علي مبادئهم المصرية وعاداتهم الأصلية،  والأهم هي الآليات التي يمكن من خلالها إنجاح تلك المبادرة.
 



وأكملت جادو "نحن على اتم استعداد للمساعدة من سيدات مصر تستطيع بالتاء المربوطة الذين قطعوا عهدا على أنفسهم بأن يتعاونوا مع مصر في المشروعات والمبادرات التي تفيد أبناء الوطن بالخارج علاوة على أن المبادرة سوف تجمع كل أبناء مصر بالخارج على هدف كبير".
 
وقالت جادو: "إني أرى أن هذا يمكن أن يكون بالتنسيق مع المراكز الثقافية المصرية الموجودة بالخارج حتى  يستفيد جميع أبناء مصر بالخارج من هذه المبادرة، وأضافت لكن لا شك بأنها مبادرة لها صدي كبير وسوف تكون لها عائدا كبيرا على جموع المصريين بالخارج".
 
وحضرت سفيرة النوايا الحسنة المبادرة بصفتها من المكرمات في مؤتمر المرأة تستطيع بالتاء المربوطة والذي نظمته وزارة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، العام الماضي، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.



ومن سيدات التاء المربوطة حضرت أيضا إيمان وهمان، ممثلة عن الجالية المصرية بأمريكا، والتي أكدت أن المبادرة عظيمة وتستحق الاهتمام والدعم من المصريين بالخارج وتعكس حرص وزارة الهجرة والمصريين بالخارج على ربط أبناء الوطن من الجيل الثالث والرابع بالوطن، والعمل على الحفاظ على الهوية المصرية للأطفال المصريين المقيمين بالخارج،  معربة عن سعادتها بالتعاون بين مؤسسات الدولة بما يخدم الصالح العام، وتوجه الدولة المصرية لاحتضان أبنائها في الداخل والخارج.
 
وقد وقعت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، بروتوكول تعاون مع المجلس القومي للطفولة والأمومة ودار نهضة مصر للنشر، بشأن مبادرة "اتكلم مصري"، للحفاظ على الهوية الوطنية والهوية الثقافية المصرية للأطفال المصريين المقيمين بالخارج
 



وينص البروتوكول على "تصميم وتنفيذ برنامج تعليمي تفاعلي لتعليم الأطفال المصريين المقيمين بالخارج اللغة العربية"، وذلك من خلال محتوى تعليمي متطور للغة العربية وبرامج وتطبيقات يتم استخدامها عن طريق موقع وزارة الهجرة الإلكتروني
 
كما يتم، وفقا للبروتوكول، إعداد وتنفيذ هذا البرنامج على مراحل متتالية وتخصص كل مرحلة لفئة عمرية محددة للأطفال المصريين بالخارج من خلال لجنة فنية متخصصة يتم تحديدها من قبل الأطراف الثلاثة.



كما يتم تشكيل لجنة فنية متخصصة مشكلة من أطراف البروتوكول تعمل على متابعة المبادرة
 
من جهته قال أمين عام مجلس الطفولة، إن مبادرة "اتكلم مصري" محورية تستهدف أولادنا داخل وخارج مصر بالمدارس والمجتمعات الدولية ممن اضطروا لعدم دراسة اللغة العربية والثقافة المصرية.


الكلمات الدلالية مصر اتكلم مصري جيهان جادو

اضف تعليق