في عيدها الـ37.. قطار التنمية يلحق بأرض الفيروز


٢٤ أبريل ٢٠١٩ - ٠٦:٢٨ م بتوقيت جرينيتش

كتب - إبراهيم جابر:

القاهرة - تحل الذكرى الـ37 على تحرير شبه جزيرة سيناء المصرية من الاحتلال الإسرائيلي؛ لتظهر "أرض الفيروز" في عيدها الحالي بحلة جديدة عليها، حيث لحقها قطار التنمية، والمشروعات القومية العملاقة بعد أن ظلت مهملة طوال العقود الماضية التي تلت عام التحرير.

 "ثورة الإسكان"

رغم الظروف الصعبة التي مرت بها شبه جزيرة سيناء، إلا أن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، نجحت في تطوير منظومة الإسكان في محافظة شمال سيناء، عبر إنشاء 78135 وحدة إسكان اجتماعي و400 بيت بدوي، في مدينة العريش والمدن المجاورة لها، وتنفيذ 10016 وحدة سكنية و400 منزل بدوي بمدينة رفح، إضافة إلى أنه جاري إنشاء حوالي 11 تجمعًا بدويًا بإجمالي 585 بيتًا بدويًا بنسبة تنفيذ 67%.

وقامت قوات الجيش بالتعاون مع وزارة الإسكان في محافظة جنوب سيناء، بإنشاء 6972 وحدة إسكان اجتماعي، علاوة على قرب الانتهاء من 7 تجمعات تنموية بدوية بإجمالي 595 بيتًا بدويًا.

 "مشروعات الطرق"

وفي مجال الطرق بشمال سيناء، انتهت الهيئة الهندسية، من طريق "الإسماعيلية – العوجة" بطول 211 كيلو متر، وطريق عرضي 1 بطول 144 كيلو متر من بورسعيد إلى النفق، وطريق "العريش – رفح" بطول 24 كيلو متر، والطريق العرضي 4 بطول 160 كيلو متر.

وتمكنت قوات الجيش من تنفيذ طريق الجدي بطول 75 كيلو متر، ورفع كفاءة الطريق الساحلي من "العريش حتى الميدان" بطول 30 كيلو متر، وطريق "بغداد – بئر لحفن – العريش" بطول 60 كيلو متر، إضافة إلى رفع كفاءة الطرق المؤدية إلى المدارس والمستشفيات بمدن (العريش – الشيخ زويد - رفح)، بإجمالي 11 طريقا، ورفع كفاءة الطرق الداخلية لمدن "العريش - بئر العبد - الحسنة - نخل - رفح - الشيخ زويد"، وإنشاء طريق داخل ميناء العريش بطول 1.2 كيلو متر، وتنفيذ أعمال تطوير الميناء بالكامل.

وبالنسبة لمحافظة جنوب سيناء، تم الانتهاء من  طريق "طابا - النقب" بطول 28 كيلو متر، وطريق "رأس النقب – نويبع" (وادي وتير) بطول 103 كيلو متر، والطريق الأوسط  بشرم الشيخ بطول 12 كيلو متر، علاوة على قرب الانتهاء من طريق "النفق - رأس النقب" بطول 250 كيلو متر، ورفع كفاءة ورصف طرق لمدن "الطور - أبو ريدس - رأس سدر - نويبع - طابا) بطول 21 كيلو متر، فضلا على إنشاء محورين عرضيين  يصل من طريق السلام والطريق الدائري بطول 11,8) كيلو متر.

"الكهرباء والمياه"

ونفذت قوات الجيش، عددًا من المشروعات في قطاع الكهرباء والمياه والصرف الصحي في شمال سيناء، لعل أبرزها: "رفع كفاءة خطوط الكهرباء المتضررة بمدن (العريش – الشيخ زويد - رفح)، ورفع كفاءة وتشغيل 27 بئرًا بمدينتي رفح والشيخ زويد، وتنفيذ 4 محطات تحلية لمياه الآبار بطاقة 200 م3/ى.

ولعل من أهم المشروعات المنتظر الانتهاء بها، محطة تحليه مياه البحر بشرق بورسعيد، وتطوير محطة مياه البحر بالعريش، وإنشاء شبكة مياه الشرب بالعريش.

في مجال الإمداد بالمياه بجنوب سيناء، تم إنشاء محطة تحلية مياه البحر برأس ملعب ومحطة تحليه مياه البحر طاقة بمدينة طابا، ومحطة تحلية مياه البحر طاقة بمدينة الطور، علاوة على الاقتراب من الانتهاء من محطة تحليه مياه البحر برأس سدر.

"الصحة والتعليم"

 وشهدت محافظة شمال سيناء، في مجال الرعاية الصحية "إنشاء مستشفى بئر العبد بطاقة 84 سريرًا، ومستشفى نخل بطاقة 52 سريرًا، وإنشاء مستشفى رفح المركزي بطاقة 84 سريرًا، وإنشاء مخزن أدوية مركزي بالعريش ورفع كفاءة المستشفى المركزي بالعريش ومستشفى الشيخ زويد".

وفي جنوب سيناء، تم رفع كفاءة مستشفى "سانت كاترين - طابا" بطاقة 58 سريرًا، ورفع كفاءة وتطوير مستشفى أبورديس المركزي بطاقة 34 سريرا.

 ونفذت الهيئة الهندسية، عددًا من المشروعات في مجال المنشآت التعليمية في شمال سيناء، حيث تم رفع كفاءة 27 مدرسة ومعهد أزهري،، فضلا عن أنه جاري تنفيذ 6 مدارس أخرى بقرى ومدن المحافظة، كما أنشأت 13 مدرسة، و4 إدارات تعليمية بعدد من مدن محافظة جنوب سيناء، ومدرسة على النظام الياباني ضمن بروتوكول هيئة الأبنية التعليمية بالطور، كما تنفذ الهيئة الهندسية جامعة الملك سلمان بمدن "الطور وشرم الشيخ ورأس سدر".

"المشروعات القومية"

ولحقت قاطرة المشروعات القومية، بأرض الفيروز، حيث تنقذ القوات المسلحة، مشروعات عدة، لعل أبرزها: "تجهيز مطار المليز (البردويل) للاستخدام العسكري والمدني، وإنشاء 4 أنفاق سيارات بالإسماعيلية وبورسعيد، أسفل قناة السويس، وإنشاء أرصفة بحرية بطول 5 كيلو متر بشرق بورسعيد.

وتمكنت القوات من إنشاء مجمع رخام الجفجافة بطاقة إنتاجية 3 ملايين متر مربع سنوياً، وزيادة طاقة إنتاج مصنع أسمنت العريش بإنشاء الخطين أرقام (3-4) لتحقيق زيادة في إنتاج المصنع من 3,7 مليون طن إلى 6,9 مليون طن سنوياً، وإنشاء سحارة سرابيوم في مجال الزراعة أسفل قناة السويس بطاقة 1,2 مليون م3/ى، واستصلاح وتنمية واستكمال أعمال البنية الأساسية لمساحة 13680 فدانا ببئر العبد.


اضف تعليق