"دولتشي أند جابانا".. أناقة على أوراق الكوتشينة


٢٩ سبتمبر ٢٠١٧

رؤية

أطلت دار الأزياء الإيطالية الشهير "دولتشي أند جابانا" بعرض جذاب لمجموعتها الخاصة لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة بميلانو.

ولفت العرض الذي قدم في أجواء مستوحاة من أوراق الكوتشينة وحمل اسم "ملكة القلوب" الأنظار عبر 106 إطلالة شبابية عصرية.

ولم يكن هذا هو العرض الأول الذي قدّمه مصمما الدار، دومينيكو دولتشي وستيفانو جابانا، هذا الموسم،  فقد سبقه عرضاً مصغراً للمجموعة نفسها في أحد متاجر الدار في ميلانو، وعرض آخر يوم السبت وُصف بكونه سرياً وتوجّه خصيصاً لزبونات الدار.

أما عرض يوم الأحد فقد افتُتح بمجموعة من الإطلالات باللون الأسود تضمّنت "كورسيهات"، وأثواب، وتايورات تمّ ارتدائها مع جوارب قصيرة من الفوال أو الدانتيل. وجاءت مستوحاة من طراز أزياء تسعينيّات القرن الماضي.

تلتها مجموعة من الأزياء المصممة بطبعات غريبة ، مثل طبعات الحلوى، الخضار، الفاكهة، ورق اللعب، حيوان الزيبرا، الأسماك والكثير من القلوب الحمراء التي تذكّر بالموضوع العام للمجموعة.

طبعة الأزهار المتعددة الألوان حضرت أيضاً بقوّة في هذه المجموعة، حيث ظهرت مطبوعة على خامات الفوال، والحرير، والجرسيه كما تمّ تطريزها على الجاكيتات والأثواب.

وأتت الأكسسوارات لتكمّل الإطلالات بحضورها البارز الذي يشكّل جزءاً أساسياً من الزيّ. وقد لفتتنا التيجان الذهبية الكبيرة المرصعة بالأحجار التي ارتدتها بعض العارضات، كما ارتدت بعضهنّ أكسسوارات للرأس اتخذت شكل أطواق معدنية أو مصنوعة من أزهار كبيرة.

 كما لفتتنا العقود الضخمة وأقراط الأذنين ذات الأشكال المبتكرة، وتميّزت حقائب Dolce&Gabbana بتصاميمها المميزة وألوانها المشرقة ولم تكتمل إطلالات العارضات سوى بالنظارات الشمسيّة ذات الأشكال الغريبة جداً التي أضافت مسحة من الحيوية والمرح على أزياء مجموعة الدار للربيع والصيف المقبلين.


































اضف تعليق