حفتر يسبق الخطى إلى طرابلس .. وأردوغان يحشد المرتزقة


٢٨ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٠٩ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

في خضم تقدم  قوات الجيش الليبي نحو العاصمة طرابلس لإنهاء الأزمة الليبية بعدما سيطرت المليشيات المسلحة على صناعة القرار بحكومة الوفاق الليبي، تدخل أردوغان لإعلانه تقديم دعمًا شاملًأ لـ فايز السراج" راغبًا في إطالة أمد الحرب، وتحول ليبيا كنسخة من الشمال السوري، الذي راح يعبث فيه بالتعاون مع مليشيات موالية.

اليوم، دعا الرئيس التركي مجلس النواب إلى عقد جلسة استثنائية لتفويضه بإرسال قوات تركية إلى طرابلس، بعدما ظهرت تقديرات بقرب سقوط العاصمة في أيدي الجيش الليبي، كما أعلنت تقارير صحيفة عديدة، بوصول موالين سورين على متن أربع طائرات إلى مطار معيتيقة في الشرق الليبي، ويبدو أن أردوغان أراد أن يستنخ صورة أخرى من الشمال السوري داخل الأراضي الليبية.
 
جلسة استثنائية بالبرلمان التركي

عقب إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن البرلمان سيصوت في الثامن من يناير المقبل على مسألة إرسال قوات عسكرية لدعم حكومة الوفاق برئاسة، فايز السراج، في وجه الجيش الليبي، قالت مصادر في حزب العدالة والتنمية الحاكم: إن مذكرة طلب تفويض لإرسال قوات إلى ليبيا، قد تتم مناقشتها في البرلمان، الخميس القادم (الثاني من يناير). 

وأوضحت المصادر، أن المذكرة قد تقدم إلى رئاسة البرلمان، في 30 ديسمبر، ومن المحتمل مناقشتها في الجمعية العامة، الخميس، وقد جرى إبلاغ النواب بذلك. إلى ذلك، بينت المصادر أن الجدول الزمني النهائي بخصوص النظر في المذكرة والتصويت عليها، سيتأكد الإثنين.

وكان البرلمان التركي قد دخل في عطلة لغاية 7 يناير، عقب مداولات الموازنة. والخميس الماضي، أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن أول عمل ستقوم به حكومته بعد استئناف البرلمان لأعماله، هو تقديم مذكرة تفويض بشأن إرسال جنود إلى ليبيا.
 
موالون سوريون إلى ليبيا

أراد أردوغان أن يبني فصيلا قويا داخل الشرق الليبي قادرا على صد هجمات الجيش الليبي المتقدم بضراوة نحو طرابلس، في ظل وجود ولاءات عديدة لمليشيا طرابلس، ولذا بعث موالين سوريين له لتوظيفهم مرة أخرى لصالح رغبته الجامحة في تحويل المنطقة لحرب أهلية يقاتل فيها بعضهم البعض.

وأفادت مصادر سورية مطلعة أن منطقة عفرين شمال حلب شهدت افتتاح 4 مراكز لاستقطاب المقاتلين، ضمن مقرات تتبع الفصائل الموالية لتركيا، حيث افتتح مكتب تحت إشراف "فرقة الحمزات" في مبنى الأسايش سابقاً، وفي مبنى الإدارة المحلية سابقاً تحت إشراف "الجبهة الشامية"، كما افتتح "لواء المعتصم" مكتباً في قرية قيباريه، وفي حي المحمودية مكتباً آخر تحت إشراف "لواء الشامل".

قال المرصد السوري: إن عشرات الأشخاص يقصدون تلك المراكز للالتحاق بالمعارك في ليبيا للعمل تحت الحماية التركية هناك. كما نقل عن مصادر محلية قولها: إن الفصائل الموالية لتركيا تشجع الشباب على الالتحاق بالحرب الليبية وتقدم مغريات ورواتب مجزية تتراوح بين 1800 إلى 2000 دولار أمريكي لكل مسلح شهرياً، علاوة على تقديم خدمات إضافية تتكفل بها الدولة المضيفة.
 
تقدم الجيش الليبي 

أعلن الجيش الوطني الليبي، اليوم الجمعة، سيطرته على طريق مطار طرابلس ومعسكر النقلية الاستراتيجي في العاصمة. وأكد اللواء خالد المحجوب مدير إدارة التوجيه بالجيش الليبي أن قوات الجيش تقترب من قلب العاصمة طرابلس ولا يفصلها سوى أقل من 4 كيلو مترات.

تحاصر قوات الجيش المدينة من عدة محاور، وسيطرت على طريق مطار طرابلس، وتمكنت من قتل مجموعة من ميليشيات حكومة الوفاق يقودها محمد الشريف، مضيفا أن القوات دمرت غرفة عمليات تابعة لميليشيا الفاروق المتطرفة.



اضف تعليق