في اعتذار ضمني عن "الضرب".. بابا الفاتيكان لراهبة: سأعطيك قبلة بشرط


٠٩ يناير ٢٠٢٠

رؤية – أشرف شعبان

في اعتذار ضمني، فاجأ البابا فرانسيس، الجميع، في موقف طريف، وذلك عند تقبيله راهبة، بعد وضعه شرطا لتحقيق ذلك، بعد مطالبتها المستمرة له بأن يفعل ذلك.

اعتذار مؤدب

الفيديو الذي تداوله النشطاء، وثق لحظة قيام البابا بتقبيل الراهبة بعد "التأكد من عدم جذبها له"، كاعتذار مؤدب، في أول لقاء مع الجمهور منذ حادثة احتفال رأس السنة حين قام بضرب امرأة أمسكت بذراعه بقوة، وأثار جدلا واسعا، ما دفعه للاعتذار لاحقا.

ويظهر مقطع فيديو، البابا وهو يحيي الجمهور أثناء دخوله قاعة الفاتيكان، الأربعاء، ليعلو صوت راهبة مطالبة البابا بتقبيلها، فرد ممازحا "أوه، ولكن أنت لن تجذبيني!"، ما دفع الناس للضحك.

سأعطيك قبلة بشرط

وعلى الفور، قال البابا: "سأعطيك قبلة، لكن يجب أن تبقي هادئة. لا تجذبيني إليك!"، فوعدته الراهبة، فاتحة ذراعيها أمامه، فتقدم نحوها وتبادلا القبل على الخد، ما أثار هتافات بين زملائها في الحشد.

خبراء ومحللون يرون أن هذه الواقعة تأتي كاعتذار من البابا للعالم، بعدما تداولت وسائل إعلام فيديو ظهر فيه غاضبا، عندما قبضت على يده امراة وجذبته نحوها بشكل مفاجئ، وبدا الألم على وجه البابا وهو يحرر يده منها بسرعة بالضرب على ذراعها.وسط حشد بساحة القديس بطرس، أثناء الاحتفال بعيد رأس السنة الميلادية.



ضرب يد امرأة

حادثة ضرب يد امرأة بعنف وقعت أثناء احتفال رأس السنة، ثم اعتذر قائلاً إنه خرج عن شعوره وضرب "مثالاً سيئاً" في هذا الموقف.

ووفقًا لصحيفة "سي إن إن" الأمريكية، كان البابا فرانسيس، يحيي حشدًا من الناس في ساحة القديس بطرس، وبعد إلقاء السلام ومغادرته الحشد للتوجه إلى "مشهد المهد" في الفاتيكان، أمسكت امرأة يده بعنف وجذبتها تجاهها لتحيته، لكن البابا انفعل بشدة وصفع يدها.

التنديد بالعنف ضد المرأة

وكان البابا قد استخدم أول رسالة له في العام الجديد للتنديد بالعنف ضد المرأة، مشبها ذلك بأنه انتهاك لحرمات الرب.

ولم يتضح ماذا قالت المرأة لبابا الفاتيكان بعد ابتعاده عنها، لكن قبل الحادث، كانت المرأة ترسم علامة الصليب.



جدل بين النشطاء 

هاجم كثيرون فرانسيس وانتقدوه بشدة بينما رجح البعض أن يكون الرجل قد تألم بسبب كبر سنه وإمكانية معاناته من بعض آلام أو إصابات العظام قال أحد المستخدمين "إنه بشر ويخطئ"، بينما اعترض آخر "هذا ليس من تعاليم المسيح وهو يمثله".

وقال البابا أمام آلاف الزائرين الذين تجمعوا في ساحة القديس بطرس، في ختام القداس التقليدي بمناسبة العام الجديد: "في مرات كثيرة نفقد صبرنا حتى أنا، أعتذر عن المثال السيئ الذي حدث ".

وأضاف أن إشراك النساء في صنع القرار هو مفتاح جعل الإنسانية أكثر سلمية ووحدة.




 


الكلمات الدلالية بابا الفاتيكان

اضف تعليق