" Megxit".. أزمة في القصر وأرباح في جيوب الشركات الصغيرة


١٦ يناير ٢٠٢٠


رؤية
يبدو أن أزمة انسحاب الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل دوقة ساسيكس، من دوريهما في العائلة المالكة البريطانية، ستكون سببًا في تحقق عدد لا بأس به من أصحاب الأعمال التجارية للأرباح.

وكشفت تقارير جديدة عن قيام مجموعة من الشركات الصغيرة بعرض المئات من السلع من منتجاتها المستوحاة من تلك الأزمة والتي باتت تعرف لدى البريطانيين باسم أزمة " Megxit"، للبيع على مواقع شهيرة للبيع عبر شبكة الإنترنت مثل موقع أمازون الشهير.



صحيفة ديلي ميل البريطانية نشرت تقريرًا جديدًا، تحدثت فيه عن عرض ما يزيد عن 250 من السلع المستوحاة من أزمة "Megxit"، على موقع أمازون، وأكثر من 50 سلعة مشابهة على موقع eBay وتتنوع هذه السلع ما بين شيرتات وقمصان وأكواب وحوامل أجهزة محمولة تحمل كلمة "Megxit" وعبارات ما بين المؤيدة والمعارضة والساخرة من أزمة "Megxit".

 الصحيفة كشفت أيضا عن أن موقع Etsy ومواقع أخرى مشابهة قامت بعرض ملابس للبيع تحمل كلمة Megxit وعبارات طريفة تعلق على أزمة Megxit.



من بين أبرز السلع المستوحاة من أزمة Megxit والمتوفرة للبيع حاليا عبر شبكة الإنترنت شيرتات تحمل عبارة "Keep calm and Megxit on" (احتفظ بهدوء أعصابك واعمل من أجل تمرير اتفاقية Megxi).

طبقا لصحيفة ديلي ميل فإن المتسوقين عبر موقع أمازون يمكنهم شراء مجموعة كبيرة ومتنوعة من السلع المستوحاة من أزمة "Megxit" وتتضمن أكواب تحمل عبارة "Meghan put the Me in Megxit"، وحقائب ووسائد تحمل عبارة "Happy Megxit"، إلى جانب صور لعلمي بريطانيا وكندا، ومتوفر أيضا للبيع على نفس الموقع حوامل هواتف محمولة تحمل عبارة "Support Megxit" وهي متوفرة للبيع بسعر 12 جنيهًا إسترلينيًا للحامل الواحد.










الكلمات الدلالية هاري وميجان

اضف تعليق