مسابقة وفتح بنوك وإخلاء فنادق.. آخر تطورات مواجهة كورونا في الأردن


٢٩ مارس ٢٠٢٠

رؤية – علاء الدين فايق

عمّان - أطلقت الحكومة الأردنية، اليوم الأحد، مسابقة ثقافية بجوائز نقدية لتشجيع مواطنيها على البقاء في منازلهم في إطار خطة حظر التجول لمواجهة كورونا، فيما تبدأ الإثنين، بإخلاء المحجور عليهم داخل الفنادق وعددهم بالآلاف.

واتخذت الحكومة سلسلة إجراءات جديدة في مواجهة الوباء، الذي أصاب إلى الآن 259 شخصًا آخرهم 13 حالة اليوم، وتوفي بسببه مواطنان آخرهما لشخص في السبعين.

ومن أبرز هذه الإجراءات، تمديد عطلة المؤسسات والهيئات الرسمية حتى منتصف نيسان المقبل، وفتح جميع فروع البنوك العاملة في المملكة من الساعة العاشرة صباحًا وحتى الثانية ما بعد الظهر.

إخلاء المحجورين من الفنادق

كشفت الحكومة عن خطة لخروج المتواجدين في الحجر الصحي بفنادق البحر الميت وعمان وغيرها من المناطق ابتداء من صباح يوم غد الإثنين.

ووفق المتحدث باسم الحكومة وزير الإعلام أمجد العضايلة، فإن الخطة، تتضمن الإجراءات الصحية الاحترازية للمتواجدين في الحجر الصحي والذين يبلغ عددهم حوالي 5 آلاف شخص، وكيفية نقلهم.

كما ستتضمن الخطة حزمة من النصائح والإرشادات لأسرهم في كيفية التعامل والتواصل معهم خلال مرحلة الحجر المنزلي التي ستلي هذه الفترة، وذلك حرصاً على سلامتهم، وصحة أسرهم وأحبّتهم.

كانت اللجنة الوطنية للأوبئة، وافقت على الخطة التي وضعتها القوات المسحلة الأردنية ممثلة بالخدمات الطبية الملكية لإخلاء المحجور عليهم في الفنادق بشكل عام.

وشددت التوصيات على ضرورة تطبيق الحجر المنزلي لمدة أسبوعين والتوقيع على تعهدات بذلك.

وستتم عملية الإخلاء، وفق إجراءات تضمن المباعدة بين المحجور عليهم خلال نقلهم بحافلات خاصة.

مسابقة ثقافية

في إطار المساعي الحكومية الرامية لإبقاء المواطنين داخل منازلهم ضمن خطر الحجر الصحي خشية الإصابة بفيروس كورونا دعا وزير الثقافة باسم الطويسي، الأردنيين لاكتشاف مواهب أبنائهم في هذه الفترة.

وأطلق الوزير، مسابقة ثقافية بجوائز نقدية لتشجيع المواطنين على البقاء في المنازل، حيث تقدم المسابقة 100 جائزة كل أسبوع وجميعها جوائز نقدية تبدأ ب(1000) دينار وتنتهي بـ (100) دينار.

وقال إن "التوعية والتثقيف تشكلان خط الدفاع لمحاربة وباء كورونا، حيث إن الفريق الحكومي المختص بالتوعية عمل على تطوير حملات الإرشاد".

عزل مناطق جديدة

على غرار قرار عزل محافظة إربد الواقعة شمالي المملكة، بعد تسجيل أكثر من 40 إصابة بفيروس كورونا فيها، أوصت اللجنة الوطنية للاوبئة بعزل أي منطقة تظهر فيها أعداد متزايدة من الإصابات.

قال الناطق الرسمي باسم اللجنة الدكتور نذير عبيدات، إن قرار العزل متروك للجهات المعنية.

وفي هذا السياق، جدّدت الحكومة التأكيد على أن إجراءات العزل على المستوى المحلي تتم بتوصية من اللجنة الوطنية للأوبئة، وذلك بعد دراستها وتقييمها للحاجة الفعلية لتنفيذ مثل هذه الإجراءات.

ولفتت إلى أن وزارة الصحة عززت أعداد فرق الاستقصاء الوبائي، بهدف التوسع في تنفيذ فحوصات الكشف عن الإصابة بالفيروس وتتبُّع المخالطين للمصابين.

البنوك تفتح أبوابها الإثنين

تفتح جميع فروع البنوك في الأردن أبوابها يوميًا اعتبار من يوم الإثنين الساعة العاشرة صباحا وحتى الثانية بعد الظهر لتقديم الخدمات الأساسية لعملائها من تجارة خارجية وإيداع نقدي وشيكات للتجار.

كما سيتم تمكين الموظفين من سحب رواتبهم وخاصة الذين لا يملكون بطاقات صراف آلي والتحويلات الأسرية.

وتأتي هذه الإجراءات بهدف تمكين المواطنين من الحصول على الخدمات الأساسية بصورة تراعي الإجراءات الصحية الاحترازية لهم ولموظفي البنوك وشركات الصرافة.

لكن الحكومة في هذا الإطار، أبقت على إجراءاتها المشدة لضمان عدم نقل عدوى الفيروس، وشددت على ضرورة ذهاب المواطنين إلى البنوك سيرا على الأقدام، ومنعتهم من التوجه إليها عبر مركباتهم تحت طائلة المسؤولية القانونية.

النواب يرفضون المزاودات

بدوره، رفض مجلس النواب، تحميله مسؤولية التقصير في مواجهة الدولة لأزمة كورونا، مشيرا إلى أن المطلوب وقف التزاحم، وتقديم أولوية التعاون حتى تتمكن البلاد من طي صفحة الظروف الراهنة.

ولفت إلى عمل النواب إلى جانب الحكومة في تقديم النصح، وتزويدها بملاحظات المواطنين، والعمل الجاد على صياغة مبادرات تخفف من الأضرار التي لحقت بشرائح واسعة من ابناء الوطن.

وأشار المكتب الدائم في تصريحات، اليوم الأحد، إلى سعي البعض للمزاودات والشعبويات، واقتناص الفرص في غير موعدها، مؤكداً أن مصلحة الوطن أبعد ما تكون عن مكاسب انتخابية لا مجال لها اليوم.

وبين أن ما قدمه المجلس ومعظم أعضائه من مبادرات فردية وجماعية ينطلق من مسؤولية وطنية تستوجب تكاتف الجميع في هذه المرحلة.

كورونا في استطلاعات الرأي 

وعن مدى الرضى عن التدابير والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة والمؤسسات المعنية للحد من وصول هذا الفيروس من خلال المنافذ والمعابر الحدودية، فقد أفاد (40%) من المستجيبين بأنهم راضون الى درجة متوسطة.

هذا بحسب استطلاع أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الأردنية.

وأفاد (31) أنهم راضون إلى درجة كبيرة، وأفاد (19%) أنهم غير راضين على الإطلاق عن مستوى التدابير والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة والمؤسسات المعنية للحد من وصول هذا الفايروس من خلال المنافذ والمعابر الحدودية.




الكلمات الدلالية كورونا كورونا في الأردن الأردن

اضف تعليق