رغم الدمار والدماء.. أربع قصص بطولية واجهت الموت على أرصفة بيروت


٠٥ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية – أشرف شعبان

لا يزال الانفجار الذي هز مرفأ بيروت في لبنان، أمس الثلاثاء، يكشف عن المزيد من القصص الإنسانية والبطولية المؤثرة التي وثقتها هواتف المواطنين أو كاميرات المراقبة، في الوقت الذي ما زالت النيران تتجدد بين الحين والآخر في مكان الانفجار .

خادمة تنقذ طفلة من السقوط

أظهر فيديو لحظة تدخل خادمة في أحد المنازل لإنقاذ طفلة كانت تقف إلى جواز زجاج غرفتها عندما انهار بفعل الانفجار، وكانت الطفلة على وشك السقوط.

وكشف الفيديو عن تطاير كل شيء في الغرفة بفعل الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت وامتدت آثاره إلى كيلومترات عدة في العاصمة اللبنانية بيروت، ورصدته مراصد للزلازل في قبرص.

وكانت الخادمة تهم بتشغيل المكنسة الكهربائية حين وقع الانفجار، وبينما كانت الطفلة تتجه بسببه إلى ناحية الشارع، سارعت الخادمة إلى احتضانها وخرجت من الغرفة.



ممرضة لبنانية تحتضن ثلاثة رضع

صنعت صورة لممرضة لبنانية وهي تحتضن ثلاثة رضع بعد انفجار المرفأ، الذي دمر بيروت، الحدث بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر المصور بلال جاويش الصورة عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك"، وكتب: "16 سنة من التصوير الصحفي والكثير من الحروب.. أستطيع أن أقول لم أر كالذي رأيته اليوم في منطقة الأشرفية، وخصوصًا أمام مستشفى الروم ولفتتني هذه "البطلة" داخل المستشفى وكانت تسارع للاتصال رغم توقف الاتصالات وهي ممسكة بثلاثة أطفال حديثي الولادة ويحيطها عشرات الجثث والجرحى".



وقامت الممرضة التي تعمل في مستشفى الروم في منطقة الأشرفية، بحضن ثلاثة رضع لتحميهم بعد تدمر المستشفى بشكل كبير جراء الانفجار.

وكتب ناشط على تويتر يدعى عدنان يوسف: "ملاك رحمة ويد حانية وقلب شجاع في أشد الظروف قسوة وألمًا".



وغردت الصحفية هناء علي الغانم: "سأنقل ما حدث لأهل لبنان من جمال الإنسانية التي يتحلى بها بعض البشر.. ممرضة تقوم بحضن أطفال خُدج بعد خوفهم من الأصوات التي حطمت كل شي".



أب يحتضن ابنه لحمايته من الموت

وفي مشهد مؤثر، أذاعت فضائية سكاي نيوز عربية، مقطع فيديو متداولًا لأب لبناني يحتضن ابنه داخل بيته لحظة وقوع انفجار مرفأ بيروت.

ويظهر الفيديو الأب وهو يحاول إخفاء نجله تحت المنضدة خوفاَ عليه بعد الانفجار الذي ضرب العاصمة بيروت.



انتشال متطوع في الدفاع المدني

وتداول نشطاء عبر موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، فيديو يوثق لحظات انتشال قوات الدفاع المدني زميلا لهم من تحت الأنقاض، بعد الانفجار المروع الذي شهدته "بيروت" أمس الثلاثاء.

ويظهر في الفيديو الذي تداولوه، اليوم الأربعاء، مجموعة من متطوعي الدفاع المدني ببيروت يهللون معبرين عن فرحتهم بانتشال زميلهم حيا من تحت الأنقاض، ويبدو عليه بعض الإعياء وإصابات في الساق.




 


اضف تعليق