انهيار عقار وسط القاهرة.. العناية الإلهية تنقذ 18 شخصا من تحت الأنقاض


١٥ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

 شهد شارع قصر النيل وسط العاصمة المصرية، القاهرة، اليوم السبت، انهيار عقار على مساحة 1500 متر، مكون من أرضي وأربعة أدوار ويوجد به شركة صرافة ومعرض موبيليا مغلق بالدور الأرضي ومحلات ملابس ومكاتب إدارية وتجارية، وتم فصل كافة المرافق عنه فور وقوع الانهيار، وأنقذت العناية الإلهية 18 شخصا من تحت الأنقاض.

تفاصيل الحادثة


قالت محافظة القاهرة -في بيانها الرسمي- إنه "تم إنقاذ 18 شخصًا وإسعاف 2 بموقع العقار المنهار حتى الآن، ونقِل 2 لمستشفى أحمد ماهر"، مؤكدة أن أجهزة الأمن أخلت 3 عقارات مجاورة للعقار المنهار، حرصا على سلامة سكانها.

وأعلنت المحافظة، أن "قوات الحماية المدنية بالقاهرة دفعت بسلالم هيدروليكية لإنقاذ العالقين داخل العقار المنهار، وتمكن رجال الإنقاذ من إخراج عدد من المواطنين"، مضيفة أن "عقار قصر النيل المنهار مسجل طراز معماري متميز، وصادر له قراري تنكيس ومحضر عدم تنفيذ".

وأضافت المحافظة، أن "العقار يحتوي على شقتين سكنيتين وباقي الوحدات إدارية وتجارية، ومكتب صرافة ومعرض موبيليا شهير مغلق منذ فترة"، موضحة أن "العقار المنهار على مساحة 1500 متر ومكون من أرضي وأربعة أدوار وتم فصل كافة المرافق عنه".

تسكين المتضررين

على الفور، انتقل اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، إلى موقع الحادث، حيث وجه بتسكين الأسرتين المتضررتين من العقار المنهار بمساكن الأسمرات بشقتين مجهزتين بالكامل.

وقرر المحافظ تشكيل لجنة هندسية لفحص العقارات المجاورة للعقار رقم 50 شارع قصر النيل المنهار وبيان مدى تأثرها من الانهيار مع رفع المخلفات الناتجة عن الحادث فور انتهاء النيابة العامة من المعاينة.

كردون أمني وتحويلات مرورية

 هذا وتواصل قوات الحماية المدنية وأجهزة محافظة القاهرة عمليات الإنقاذ لسكان العقار المنهار، وتتواجد كافة الأجهزة المعنية بموقع الحادث، من الإسعاف إلى الحماية المدنية وقيادات المحافظة والقيادات الأمنية.

وأكدت مصادر أنه جارٍ حصر السكان ومعرفة الخسائر بالتزامن مع استمرار عمليات الإنقاذ، كما تم فرض كردون أمني بمحيط العقار وعمل تحويلات مرورية بالشوارع. 
 








اضف تعليق