النواب الأردني

البرلمان الأردني يرفض رفع الحصانة عن النائبين الهواملة والحباشنة


٠٨ ديسمبر ٢٠١٩ - ١٠:٠٢ ص بتوقيت جرينيتش


رؤية - علاء الدين فايق                         

عمّان - رفض مجلس النواب الأردني، يوم الأحد، رفع الحصانة، عن عضوين في البرلمان، أحدهما متهم بقضايا فساد مالي وتزوير، والآخر متهم بالتشهير والشتم والقدح لمحافظ محافظة الكرك جمال الفايز.

ورفض النواب رفع الحصانة عن النائب غازي الهواملة، رغم ورود اسمه بقضايا فساد مالية كبيرة.

كما رفض النواب رفع الحصانة عن النائب صداح الحباشنة.

واتهم الحباشنة -في حديثه تحت قبة البرلمان- رئيس الوزراء عمر الرزاز، ووزير الداخلية سلامة حمّاد، بالإطاحة به من خلال إقناع المشتكي عدم إسقاط شكواه.

وفي ذات الجلسة، وافق النواب على طلب النيابة العامة بإحالة وزير الأشغال السابق سامي هلسة، إلى القضاء للتحقيق بقضايا فساد وجهت إليه، ومثله الوزير الأسبق طاهر الشخشير وعضو مجلس الأعيان الحالي.

وتعد هذه سابقة لمجلس النواب منذ إجراء التعديلات الدستورية.        

وقال رئيس اللجنة القانونية، عبدالمنعم العودات: إن ما ورد من مخالفات قدمتها النيابة تجاه الوزيرين، يستحق التوقف عنده وإكمال التحقيقات بشأنه.




الكلمات الدلالية الأردن البرلمان الأردني

اضف تعليق