مريم رجوي

رجوي تدين الصمت الأوروبي إزاء "مذابح" الملالي بحق المتظاهرين


١٠ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٢:٣٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبدالله

باريس – أبدت زعيمة المعارضة الإيرانية بالخارج، مريم رجوي، اليوم الثلاثاء، استياءها من موقف الحكومات الأوروبية، مما وصفته بـ"المذابح" والاعتقالات بحق الثائرين ضد نظام الملالي.

وقالت رجوي عبر حسابها على تويتر " الحكومات الأوروبية لم تبد رد فعل مناسب حتى الآن على كل هذه المذابح والاعتقالات. ويعتبر هذا الصمت والتهاون بمثابة الضوء الأخضر لنظام الملالي لمواصلة جرائمه وتصعيدها".

مضيفة " العدد الفعلي لشهداء الانتفاضة أكبر بكثير من ألف شخص. وقامت المقاومة الإيرانية بنشر أسماء أكثر من 400 شخص من الشهداء. و يرفض نظام الملالي تسليم الجثث للأسر، ويمنع إقامة مراسم العزاء".

وأثنت زعيمة المعارضة الإيرانية على جهود منظمة مجاهدي خلق في إثارة الانتفاضة وتوجيهها في وجه نظام الملالي.

وأضافت " أظهرت انتفاضة نوفمبر أن الملالي في وضع يسمح لنا بالإطاحة بهم جميعًا، ولا مخرج لهم من هذه الأزمة".