القيادي الفلسطيني والنائب في المجلس التشريعي محمد دحلان

بعد أن نصح "أردوغان" بزيارة طبيب نفسي .. أنقرة تدرج "دحلان" في القائمة الحمراء


١٣ ديسمبر ٢٠١٩

رؤية

أنقرة - في تصعيد آخر يُظهر كيف تهتز دولة أمام شخص واحد، قامت الداخلية التركية بإدراج القيادي الفلسطيني، محمد دحلان، ضمن القائمة الحمراء للإرهابيين المطلوبين.

ويأتي هذا في أعقاب رد القيادي الفلسطيني محمد دحلان على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي رصد مكافأة قدرها 10 ملايين ليرة تركية مقابل القبض عليه.



ويبدو أن رد دحلان أثار حفيظة أردوغان بعد أن نصحه بتوفير مال المكافأة لزيارة طبيب نفسي يقوم بعلاجه بعد أن انهارت طموحاته وأحلامه في المنطقة العربية.

وكانت وكالة "الأناضول" قد أفادت صباح اليوم أن الداخلية قد أدرجت دحلان خلال تحديثها للقوائم "الحمراء" و"البرتقالية" و"الرمادية" للمطلوبين أمنيا لدى السلطات التركية

ونقلت عن الوزارة في بيان أنها رصدت مكافأة قد تصل قيمتها لـ 10 ملايين ليرة تركية ( نحو1.7 مليون دولار) لمن يدلي بمعلومات تؤدي للقبض عليه.

وتصنف الداخلية التركية الإرهابيين المطلوبين ضمن 5 قوائم أخطرها الحمراء، تليها الزرقاء، ثم الخضراء، فالبرتقالية، وأخيرًا القائمة الرمادية.
 


الكلمات الدلالية محمد دحلان

اضف تعليق