وزير الخارجية المصري سامح شكري

وزير الخارجية المصري: ليبيا جارتنا واتفاق السراج وأردوغان غير قانوني


١٧ يناير ٢٠٢٠

رؤية
القاهرة - أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أن مصر لديها حدود برية وبحرية متاخمة مع ليبيا، وأن أي ترسيم حدود في دائرتها المباشرة لابد وأن تتفق مع قواعد القانون الدولي، وذلك ردًا على تصريحات وزير الدفاع التركي خلوصي أكار.

وقال شكري، في مداخلة هاتفية مع الإعلامى عمرو أديب، ببرنامج "الحكاية"، المُذاع عبر فضائية "MBC مصر"، أن الاتفاق التركي مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبي فايز السراج في حد ذاته غير قانوني وليس له أي أثر وهو كالعدم سواء.

وزعم وزير الدفاع التركي، أن مصر ليست جارة لليبيا، ولكنها مجاورة لتركيا.

وأشار شكري إلى أن الهدف من ذهاب مصر إلى مؤتمر برلين يكمن في "أن تجتمع الدول الإقليمية ذات التأثير والدول دائمة العضوية بمجلس الأمن لوضع خارطة الطريق والعناصر الضرورية لاستعادة الاستقرار إلى ليبيا".

وشدد شكري على أن الدول التي ستجتمع في مؤتمر برلين "لديها القدرة على تنفيذ رؤيتها في استعادة استقرار ليبيا".

وقال إن الموقف المصري ينطلق من ضرورة "تناول كافة العناصر المؤثرة على الوضع في ليبيا، وهي أن يكون هناك اتفاق سياسي وتوافق داخلي وخارجي، والقضاء على الإرهاب واستعادة تشكيل المجلس الرئاسي، وخضوع السلطة التنفيذية للسلطة، ومسؤولية الجيش والشرطة في مهام الأمن"، وفقا لـ"مصراوي".


اضف تعليق