ذئاب

شاهد.. أسرة سعودية تعيش مع الذئاب منذ 11 عاما


٢١ يناير ٢٠٢٠ - ٠٦:٤٦ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

الرياض - ملاطفة ذئب بالنسبة لأسرة سعودية لا تعد عملا مستحيلا، فهذا الفعل جزء من الحياة اليومية المعتادة لأسرة السرحاني، التي تقطن منطقة الجوف في شمال المملكة.

وبدا الذئب أديم، وهو أحد الذئاب العربية التي تعيش مع الأسرة السعودية، هادئا وغير مبال بينما يربت عليه طفلا رامي السرحاني الصغيران (4 و7 سنوات) ويمشطا فراءه ويقبلانه.

كما بدت، بنفس القدر، الطمأنينة على الطفلين لأنهما يتشاركان منذ مولدهما الحياة مع الذئاب في منزل الأسرة.

وقال مربي الذئاب رامي السرحاني (37 عاما)، الذي يعمل في القطاع المالي، "علاقة أهلي معهن (الذئاب)، مثل علاقتي أنا، خلاص صارن من أهل البيت، اعتدنا عليهن واعتادوا عليهن، حتى الولد يجي عنده ويلاعبه مع العلم أنه خطير.. فعادي هذي الأمور، ما صارت تشكل خطر لأننا نعرف مفتاحه".

وتعيش الذئاب مع أسرة السرحاني منذ 11 عاما، الأمر الذي طور ووطد العلاقة بين الطرفين.

غير أن الضيوف، كانوا غالبا ما يصابون بصدمة للوهلة الأولى عندما يرون الذئاب في مجلس السرحاني. لكن معظمهم يصبح ودودا معها في نهاية الأمر، حيث أن النظام الغذائي الذي عودها رب الأسرة عليه يمنعها من تناول لحوم غير مطهية.


 


الكلمات الدلالية ذئاب

اضف تعليق