مسرور بارزاني

رئاسة كردستان العراق تدين الهجوم على معسكر التاجي


١٢ مارس ٢٠٢٠

رؤية

أربيل - أصدر رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني، اليوم الخميس، بيانا دان فيه الهجوم على معسكر التاجي الذي يستضيف قوات التحالف الدولي، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن تصعيد الأوضاع في المنطقة سيلحق ضررا كبيرا بالعراق وبشعوب المنطقة بأكملها.

ونقل الموقع الرسمي لحكومة إقليم كردستان العراق نص البيان، الذي جاء فيه: "أدين بشدة الهجوم الذي وقع الليلة الماضية على معسكر التاجي العراقي والذي أودى بحياة عدد من المدربين والمستشارين في قوات التحالف الدولي وأصاب عددا آخر منهم، ونتقدم بالتعازي لعوائلهم وذويهم ونتمنى للجرحى الشفاء العاجل".

وأضاف البيان: "إن أعمالاً كهذه سوف تفسح المجال لتقوية الجماعات المتطرفة، في الوقت الذي لا تزال فيه التهديدات الإرهابية مستمرة في العراق والمنطقة برمتها"، بحسب "سبوتنيك".

وتابع البيان: "إن العراق يواجه معوقات صحية واقتصادية وأمنية والتي أثقلت كاهل المواطنين، وإن من شأن أي تصعيد في الأوضاع سيلحق ضرراً بالعراق وبشعوب المنطقة كافة".

واختتم البيان: "وإذ نأمل التنسيق مع كافة الجهات الوطنية في المنطقة وقوات التحالف لقطع دابر هذه الأعمال وأي محاولة تخريبية أخرى، فإننا ندعو لبذل مزيد من الجهود سعياً لتحقيق الاستقرار والسلام وتحسين واقع المواطنين".

وكانت 10 صواريخ سقطت داخل معسكر للجيش العراقي، شمالي العاصمة بغداد، مساء أمس الأربعاء 11 مارس.

أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان، مساء أمس، أن عشرة صواريخ من نوع كاتيوشا سقطت داخل معسكر التاجي، شمالي بغداد.

وأضافت الخلية أن الأجهزة الأمنية عثرت على سيارة نوع "كيا" تحمل منصة صواريخ فيها 3 صواريخ متبقية جنوب منطقة الراشدية، شمال شرقي بغداد.


اضف تعليق