هيئة تحرير الشام

انشقاق قيادي بارز في تنظيم "تحرير الشام"


٠٧ أبريل ٢٠٢٠

رؤية

دمشق - أعلن "جمال زينية" الملقب بـ"أبو مالك التلي" اليوم الثلاثاء انشقاقه عن "هيئة تحرير الشام" لأسباب تتعلق بسياسة التنظيم.

وقال "التلي" في بيان نشره على قناته في تليغرام: إنه قرر ترك الهيئة بسبب "جهله وعدم علمه ببعض سياسات الجماعة أو عدم قناعته بها".

وكان القيادي المنشق قد عبَّر قبل أيام عن رفضه لقرار صادر عن حكومة الإنقاذ التابعة للهيئة متعلق بإيقاف صلوات الجماعة في المساجد بسبب كورونا، وقال: إن "الأمة الإسلامية ابتليت بتعطيل الجمعة والجماعات في المساجد دون ضبط الأسواق بحجة عدم وقوع الوباء".

وطالب حينها بمنع التجمعات والاعتصامات في بداية الأمر قبل إغلاق المساجد، في إشارة منه إلى الاعتصامات التي تنظمها "تحرير الشام" على طريق "M4".

وقبل ساعات أعلن رئيس "مجلس الشورى العام" في الشمال السوري التابع لحكومة "الإنقاذ" ذراع "هيئة تحرير الشام"، الدكتور "بسام صهيوني" استقالته من منصبه، دون أن يوضح الأسباب، مشيراً إلى أنه يعتزم تبيانها في وقتٍ لاحقٍ.

يُشار إلى أن "التلي" كان أحد أبرز القياديين في "تحرير الشام"، وشغل أمير "جبهة النصرة" في القلمون الغربي، قبل أن ينتقل إلى محافظة إدلب في الشمال السوري.


الكلمات الدلالية هيئة تحرير الشام

اضف تعليق