مصر للطيران

المصريون العائدون من الكويت: قرار السيسي بإعادتنا يؤكد أن الدولة لا تنسى أبناءها


٠٥ مايو ٢٠٢٠

رؤية

الكويت - "كنا واثقين أن الرئيس الأب عبدالفتاح السيسي، لن يترك أبناءه العالقين في الكويت، بعيدًا عن حضن الوطن، وأنه سيصدر توجيهاته السريعة بإعادتنا إلى أم الدنيا؛ لنقضي أيام شهر رمضان الكريم برفقة أسرنا.. تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر"، بهذه الكلمات، أعرب المصريون المسافرون على أول رحلة جوية دشنتها شركة مصر للطيران اليوم، لنقل العالقين من الكويت إلى القاهرة -لمدير مكتب وكالة أنباء الشرق الأوسط في الكويت اليوم الثلاثاء- عن فرحتهم الغامرة بالعودة إلى أرض الوطن، بعد أكثر من ثلاثة أسابيع قضوها في مراكز الإيواء التي أعدتها السلطات الكويتية، للمستفيدين من مبادرة (غادر بأمان) التي دشنها نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الكويتي أنس الصالح نهاية مارس الماضي.

وقالت الحاجة أم هنية من محافظة الدقهلية: "الحمد لله، ثقتي دائمًا في الرئيس السيسي في محلها، كنت متأكدة أنه سيعيدنا إلى مصر خلال أيام الشهر الفضيل، لكي نقضي تلك الأيام المفترجة مع أهالينا، وثقتي جاءت انطلاقًا من أن الرئيس يحرص دائمًا على راحة وأمان كل مصري، داخل مصر أو خارجها"، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط "أ ش أ".

ومن جانبها، أعربت الحاجة أم محمد من سوهاج، عن شكرها للرئيس عبدالفتاح السيسي، على قراره بسرعة إعادتهم إلى الوطن، والذي يؤكد دومًا وقوف الدولة المصرية خلف أبنائها في الخارج، معربة في الوقت نفسه، عن شكرها للسفارة المصرية لدى الكويت، برئاسة السفير طارق القوني، على جهودها في إنهاء إجراءات سفرهم، وكذلك إلى السلطات الكويتية لحسن الاستضافة والمعاملة داخل مراكز الإيواء.

وبدوره، قال حازم أنور أحمد من محافظة سوهاج إن العديد من المناهضين والكارهين لنجاح مصر خلال الفترات الماضية، حاولوا من خلال وسائل الإعلام المشبوهة، ومواقع التواصل الاجتماعي المأجورة، زعزعة ثقتنا في حكومتنا، ومحاولة إثارتنا بحجة أن الدولة غير مهتمة بنا، لكن وعينا وثقتنا في رئيسنا حسما الأمر، وبالفعل كسبنا الرهان ضد جماعات الظلام، وها نحن عائدون إلى مصرنا الحبيبة، معززون مكرمون".
وهي تمسح دموعها فرحًا، قالت الحاجة إيمان الليثي من المنصورة: "أريد أن أشكر بلدنا، وأشكر رئيسنا السيسي الذي رفع رؤوسنا في السماء، وهذا لا ينطبق على المصريين في الكويت فقط، لكن المصريين في كل دول العالم، بعد توجيهاته بعودة جميع المصريين العالقين في الخارج بسبب "كورونا"، وأود أن أقول للرئيس، كنا متأكدين أنك لن تترك أخوتك.. لأنك عودتنا دائمًا إنك رئيس لكل المصريين... شكرًا يا ريس وربنا يخليك لينا ولمصر".

وكانت السفارة المصرية لدى الكويت، قد أعلنت أمس الاثنين، بدء تسيير أولى رحلات العالقين من أبناء الجالية من النساء والأطفال وكبار السن اليوم، موضحة أنها كانت تتابع مع المسئولين الكويتيين، ترتيبات تسيير رحلات الطيران، بعد أن وافها الجانب الكويتي بالبيانات الخاصة بالمسجلين في مراكز الإيواء نهاية الأسبوع الماضي، والتي تم موافاة القاهرة بها.

وأشارت إلى أن السلطات المصرية، قامت بتجهيز أماكن للحجر الصحي للعالقين العائدين من الكويت، بما يتوافق مع طلباتهم وظروفهم، مهيبة في الوقت نفسه، أبناء الجالية المقيمين في مراكز الإيواء، الالتزام الكامل بالتعليمات التي تصدرها السلطات الأمنية الكويتية، وعدم الانسياق وراء مثيري الشغب ومروجي الإشاعات.


اضف تعليق