البورصة السعودية - ارشيفية

مؤشرات الأسواق الناشئة تجذب 100 مليار ريال للسوق السعودي


١٥ يونيو ٢٠٢٠

رؤية

الرياض - جذب تنفيذ مراحل الانضمام لمؤشرات الأسواق الناشئة، تدفقات أجنبية (مشتريات صافية) بنحو 100.7 مليار ريال (نحو 27 مليار دولار) للأسهم السعودية منذ 30 ديسمبر 2018 حتى 11 يونيو الجاري، وذلك بعد مشتريات إجمالية بنحو 308.4 مليار ريال مقابل مبيعات بنحو 207.7 مليار ريال، وذلك قبل تنفيذ آخر مراحلها الشهر الجاري.

وكشفت بيانات شركة السوق المالية السعودية "تداول"، قفزت القيمة السوقية لملكية الأجانب خلال الفترة ذاتها بنحو 100 في المائة، لتبلغ 173.1 مليار ريال في 11 يونيو الجاري، بعد أن كانت 86.8 مليار ريال في نهاية 2018، وفقا لما نقلته صحيفة "الاقتصادية".

وجاء ذلك رغم تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودية الرئيس "تاسي" 13.1% خلال الفترة نفسها، حيث كان 8412 نقطة، فيما أغلق الأسبوع الماضي عند 7310 نقاط، حسبما ذكرت "العربية".

وبنهاية الأسبوع الماضي، تشكل القيمة السوقية لملكية الأجانب نحو 2.11 في المائة، من القيمة السوقية للأسهم السعودية، البالغة 8.22 تريليون ريال.

وبحسب بيان سابق لـ"فوتسي راسل" سيتم تنفيذ الشريحة الثانية (الأخيرة) من المرحلة الخامسة (الأخيرة) لضم سوق الأسهم السعودية إلى مؤشرها للأسواق الناشئة الثانوية يوم الإثنين 22 يونيو 2020، حسب إغلاق يوم الخميس المقبل الموافق 18 يونيو.

وكانت "فوتسي راسل" قد قررت في مارس الماضي، تقسيم المرحلة الخامسة، التي تمثل 25% من وزن السوق السعودية في مؤشرها إلى شريحتين، الأولى 25% من المرحلة (6.25% من وزن السوق) وتم تنفيذها في مارس الماضي، والثانية 75% (18.75 في المائة من وزن السوق) وسيتم تنفيذها خلال يونيو الجاري.

وكان من المفترض تنفيذ المرحلة الخامسة والأخيرة كاملة في مارس الماضي، إلا أن "فوتسي راسل" قد قسمتها إلى شريحتين بالتزامن مع تفشي فيروس كورونا.

وواصل المستثمرون الأجانب تسجيل مشتريات صافية في الأسهم السعودية آخر 32 أسبوعا على التوالي عبر اقتناصهم الفرص الاستثمارية في السوق قبل وبعد ترقية "فوتسي" و"ستاندرد آند بورز" و"مورجان ستانلي".



اضف تعليق