المبعوث الأمريكي لدى الأمم المتحدة في جنيف آندرو بريمبرج

مبعوث أمريكي يطالب دولا بمكافحة العنصرية: لسنا فوق مستوى التدقيق


١٧ يونيو ٢٠٢٠

رؤية

جنيف - ذكر المبعوث الأمريكي لدى الأمم المتحدة في جنيف آندرو بريمبرج اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة تسعى سعيا حثيثا لمكافحة التمييز العنصري وإصلاح الشرطة بعد وفاة مواطنها الأسود جورج فلويد، لكن على الدول الأخرى أن تظهر مستوى الاستعداد نفسه.

وأصدر بريمبرج بيانا قبل ساعات من بدء نقاش في مجلس حقوق الإنسان بناء على طلب الدول الأفريقية بخصوص العنصرية و "وحشية الشرطة" في مواجهة المحتجين.

وقال نشطاء إن مسؤولين أمريكيين يضغطون بشدة على الدول الأفريقية لتخفيف حدة مسودة قرار يجري بحثها حتى لا تُذكر الولايات المتحدة بالاسم أو تُشكل لجنة من الأمم المتحدة للتحقيق وأن يُكتفى ببعثة لتقصي الحقائق، وفقا لـ"رويترز".

وأظهرت المسودة الأولية للقرار أن الدول الأفريقية ضغطت من أجل أن تشكل الأمم المتحدة لجنة تحقيق في "العنصرية الممنهجة" و "وحشية الشرطة" في الولايات المتحدة وأماكن أخرى بهدف الدفاع عن حقوق ذوي الأصول الأفريقية.

وقال بريمبرج "باعتبارنا المدافع الرئيسي في العالم عن حقوق الإنسان، فإننا نطالب جميع الحكومات بإظهار مستوى الشفافية والمحاسبة نفسه الذي تمارسه الولايات المتحدة وشركاؤنا الديمقراطيون".

وأضاف أن الرئيس دونالد ترامب أدان تصرفات ضباط الشرطة في منيابوليس، المدينة التي توفي فيها فلويد الشهر الماضي بعد أن جثم ضابط شرطة بركبته على رقبته مما أثار موجة احتجاجات داخل البلاد وفي العالم.

ووقع ترامب، الذي يتعرض لانتقادات بأن سياساته وكلماته المؤججة للمشاعر عمّقت الانقسام العرقي في الولايات المتحدة، أمرا يوم الثلاثاء قال إنه سيصلح ممارسات الشرطة مع تأكيده على ضرورة إقرار القانون والنظام في أنحاء البلاد.

وقال بريمبرج، في إشارة غير مخفية لأقلية الويغور المسلمة في إقليم شينجيانغ الصيني، إن دولة أخرى عضو "متهمة بإدارة معسكرات اعتقال تستهدف أقلية عرقية".

وفي إشارة لإيران فيما يبدو قال إن دولا أخرى قتلت أكثر من 1500 من المحتجين السلميين. وذكرت رويترز في ديسمبر كانون الأول أن نحو 1500 شخص قتلوا في إيران في اضطرابات استمرت أقل من أسبوعين العام الماضي.


اضف تعليق