كورونا

هكذا أثرت كورونا على لياقة الجسم للرياضيين... صور


٠١ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

واشنطن - تحوّل أحمد عياد من ذروة الحالة الجسدية والتنافس في سباقات الحواجز إلى خسارة 27 كيلوغراماً من وزنه بعد دخوله إلى المستشفى بسبب فيروس كورونا.

ويتضمن علاج أحمد إعادة تعلم كيفية تناول الطعام والمشي والتحدث، كما أنه يعتبر أول مريض كورونا يحتاج إلى جهاز تهوية في مستشفى جونز هوبكنز في الولايات المتحدة، بحسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك بوست الأمريكية".

وقال أحمد: "دخلت في غيبوبة ووضعوني على جهاز التنفس، واستيقظت في اليوم التلي فوجدت نفسي في هوبكنز".

وقالت الطبيبة ناتالي ويست، طبيبة الأمراض التنفسية في هوبكنز: "إنه شخص رياضي ولائق بدنيا للغاية، فشككت للحظة الأولى ما إذا كان من الممكن أن يحدث هذا، فمن غير المعقول أن يكون مريضا لهذه الدرجة".

وخسر الرياضي البالغ من العمر 40 عاما 27 كيلو غراما من وزنه أثناء غيبوبته التي استمرت لمدة 25 يوما.



الكلمات الدلالية أحمد عياد كورونا في أمريكا

اضف تعليق