شعار وزارة الطاقة والصناعة الإماراتية

"الطاقة الإماراتية" تطلق منصة للمصانع والمنتجات الطبية المعنية بكورونا


٠٤ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

أبوظبي - أعلنت وزارة الطاقة والصناعة الإماراتية، عن إطلاق منصة وطنية للمصانع و المنتجات والمستلزمات الطبية المعنية بمكافحة جائحة كورونا من خلال بوابة "الإمارات تصنع" البوابة الرقمية الموحدة للقطاع الصناعي في الدولة.

وقال وزير الطاقة والصناعة سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي، إن "المنصة تستهدف دعم منظومة الأمن الصحي في الدولة من خلال رصد المصانع الوطنية الطبية ومنتجاتها المتعلقة بجائحة كورونا"، بحسب وكالة أنباء الإمارات "وام".

ودعا المزروعي المصانع الوطنية المعنية بالتسجيل في المنصة، مشيدا بالمرونة الكبيرة التي أبدتها المصانع الوطنية في إعادة توظيف خطوط انتاجها ورفع طاقاتها الانتاجية لتلبية المتطلبات والاحتياجات الاستهلاكية خلال أزمة كورونا مما كان له الأثر الكبير في استدامة توفر المنتجات في أسواق الدولة.

وتهدف المنصة إلى تسليط الضوء على القدرات الإنتاجية الصناعية التي تتمتع بها الإمارات في ظل الظروف غير المسبوقة التي يعيشها العالم اليوم، وتطوير قاعدة بيانات موحدة على مستوى الدولة للمصانع والمنتجات الوطنية من شأنها أن تسهم في مكافحة فيروس كورونا وتعزيز الجاهزية تحسبا لأي أزمات مشابهة في المستقبل.

من جانبه، قال وكيل وزارة الطاقة والصناعة المهندس شريف سليم العلماء، إن "جائحة كوفيد 19 فاجأت القطاع الصناعي العالمي بشكل كبير، وغيرت في أولويات المنتجات الطبية الاستراتيجية، حيث أصبحت مستلزمات الحماية الطبية ضرورة قصوى خلال الأوبئة والأزمات".

وأكد أهمية تعزيز القدرات الإنتاجية للصناعات الوطنية لتوفير حاجة السوق المحلي واستمرارية الدور الريادي للدولة في دعم سلاسل الامداد الإقليمية والدولية بالمنتجات الضرورية.

وأوضح المساعد لشؤون الصناعة بوزارة الطاقة والصناعة المهندس أسامة أمير الوكيل، أن "المرحلة الأولى من إطلاق المنصة تهدف إلى تزويد أصحاب القرار والمشترين بقائمة المنتجات الحيوية الخاصة بجائحة كوفيد 19 ومعلومات التواصل مع المصانع الوطنية، على أن توفر عند اكتمالها بيانات القدرات الإنتاجية وأن تكون حلقة وصل فاعلة بين المصانع الوطنية والمشترين من داخل الدولة وخارجها".


الكلمات الدلالية كورونا الإمارات

اضف تعليق