إبراهيموفيتش

"أنا والتتويج".. تصريح "مستفز" من إبراهيموفيتش


٠٩ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

روما - أدلى النجم الروسي زلاتان إبراهيموفيتش بتصريحات يمكن أن تثير انتقادات عديدة، بعد ساعات من فوز فريقه ميلان الكبير على يوفنتوس متصدر الدوري الإيطالي.

ويتفاخر المهاجم السويدي، الذي عاد إلى ميلان في ديسمبر الماضي ليخوض فترة ثانية مع النادي، بنفسه دائما، وقد سجل الهدف الذي بدأ انتفاضة ميلان من ركلة جزاء، عقب التأخر 2-صفر ، حسبما ذكرت وكالات الأنباء.

لكن إبرا، 38 عاما، اعتبر في تصريح لا يراه كثيرون واقعيا أن ميلان كان سيتوج بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، في حال كان قد انضم للفريق في بداية الموسم.

وقال إبرا: "أنا آسف لأنني حضرت في منتصف الموسم. إذا كنت هنا منذ اليوم الأول لفزنا باللقب".

وبعد استبداله كان إبراهيموفيتش يحمس اللاعبين من خارج الخطوط.

وتابع مازحا "أنا رئيس ومدرب ولاعب لكنني أحصل على راتب لاعب فقط وهذا هو الجانب السلبي".

 ويحتل ميلان المركز السابع في الدوري بعد مرور 31 جولة، بفارق شاسع يبلغ 26 نقطة عن يوفنتوس.

ومنذ عودة إبراهيموفيتش لم يسجل سوى 5 أهداف في 11 مباراة، لكن الفريق خسر مرتين فقط منذ وصوله.

كما ألمح "السلطان" بأنه لن يمدد عقده  مع ميلان بعد انتهاء الموسم الحالي، قائلا "هذا ليس سرا. أنا كبير في السن لكنه مجرد رقم (..) لا أملك نفس القدرات البدنية كالسابق لكن يمكنني التغلب على ذلك بذكائي".

وتابع :""أريد الشعور بأنني لا زلت حيا في المنافسة وأود الاستمرار في اللعب".

وتلعب مباريات الدوري الإيطالي من دون جماهير بسبب وباء كورونا، وتحسر إبراهيموفيتش على غياب الجمهور ليكون شاهدا على الانتصار الملحمي في سان سيرو الليلة الماضية.

وواصل "كان المشهد سيصبح رائعا اذا كانت المدرجات ممتلئة. أمامي شهر واحد للاستمتاع، وبعدها ستكون الأمور خارج سيطرتنا واعتذر للجماهير لعدم الالتقاء بهم شخصيا".

"كان من الممكن أن يشاهدونني بشكل مباشر لآخر مرة. اقرأ ما بين السطور"، على حد تعبيره.


الكلمات الدلالية الدوري الإيطالي لكرة القدم

اضف تعليق