سامح شكري

وزير الخارجية المصري: وقوع ضرر من سد النهضة على مصر "خط أحمر"


١٤ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

القاهرة - حدد وزير الخارجية المصري سامح شكري الخط الأحمر فيما يخص ملف سد النهضة الإثيوبي، جاء ذلك ردًا على سؤال نقيب الصحفيين ضياء رشوان في برنامجه بالمصري الذي يعرض عبر شاشة الغد، حول معرفة الخط الأحمر بالنسبة لملف سد النهضة على غرار إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي في مؤتمر سابق، مدينتي سرت والجفرة على الحدود الغربية مع الجوار الليبي، خطًا أحمر للأمن القومي المصري.

وقال شكرى إن الخطر الأحمر بشأن سد النهضة يتمثل في رؤية الدولة حول وقوع أي ضرر جسيم جراء سد النهضة على الأمن المائي لمصر والمصريين، وفقا لموقع "اليوم السابع".

وأضاف: طالبنا الأمم المتحدة بعدم اعتماد اتفاقية "أردوغان – السراج" بشأن ترسيم الحدود، متابعا: إن غياب الاتفاق بشأن سد النهضة سيؤدي إلى مزيد من التوتر إقليميا ودوليا، ومصر ستمضي في مساري التفاوض ومجلس الأمن بشأن أزمة سد النهضة.

وأعلنت وزارة الري المصرية عن اختتام المحادثات الخاصة بسد النهضة الإثيوبي التي استمرت على مدار 11 يومًا مع استمرار الخلافات حول القضايا الرئيسية.

فيما قال وزير الخارجية إن مصر ستمضي في مساري التفاوض ومجلس الأمن لحل أزمة سد النهضة، مؤكدًا أن عدم التوصل لاتفاق بشأن السد الإثيوبي سيؤدي إلى مزيد من التوتر في المنطقة.

وفيما يخص الأزمة الليبية أكد وزير الخارجية المصري، أن اتفاقية ترسيم الحدود بين تركيا وحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج غير شرعية، مشيرا إلى أن مصر طالبت الأمم المتحدة بعدم الاعتراف بها.

وقال وزير الخارجية المصري إن السياسات التركية فى المنطقة باتت مصدر قلق إقليميًا ودوليًا، لافتًا إلى أن مجلس الأمن يستطيع اتخاذ إجراءات ضد تركيا تحت الفصل السابع.

وأعلنت وزارة الري المصرية عن اختتام المحادثات الخاصة بسد النهضة الإثيوبي التي استمرت على مدار 11 يومًا مع استمرار الخلافات حول القضايا الرئيسية.



   


اضف تعليق