الخارجية المصرية

الخارجية المصرية: الإدارة التركية تغامر بمقدرات شعبها وتتورط في أزمات الدول العربية


١٨ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

القاهرة - أبدى أحمد حافظ -المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، اليوم السبت- اندهاشه من تصريحات بعض المسؤولين الأتراك عن مدى شرعية مطالبة جهات ليبية منتخبة ومجتمعية بدعم مصري في مواجهة إرهاب وتطرف يتم جلبه إلى ليبيا من سوريا بعد أن تم نشره في سوريا عبر الحدود التركية السورية، وفي أرجاء مختلفة في المنطقة العربية.

كما استغرب المتحدث المصري من مغامرة الإدارة التركية بمقدرات الشعب التركي عبر التدخل والتورط في أزمات الدول العربية لتعميقها وتعقيدها ولتغليب تيارات معينة، لا لشعبيتها وإنما لمجرد تبعيتها الأيديولوجية لمن يسعى لترويجها على نحو يهدر موارد الشعب التركي، بحسب بيان للخارجية المصرية عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" منذ قليل.

وعَبّر المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية عن رفض مصر التدخلات التركية السياسية والعسكرية في الشأن العربي، والتي تفتقر إلى أي سند شرعي بل وتنتهك قرارات مجلس الأمن، سواء كان ذلك في العراق أو في سوريا أو في ليبيا، مؤكداً أن الشعوب العربية تأبى أي مساع أو أطماع لمن يريدون تسيير أمورهم لتحقيق مصالح وأهداف لا علاقة لهم بها.



اضف تعليق