شيخ الأزهر

شيخ الأزهر في يوم عرفة: أدخلوا السرور على الفقراء والمحتاجين


٣٠ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

القارة - قال فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، أن يوم عرفة من أفضل أيام الدنيا؛ فيه تتنزل الرحمات، ويباهي الله بأهل عرفة ملائكته، فلنغتنم فضل هذا اليوم بالذكر والدعاء والصلاة والصيام والإكثار من الطاعات، وإدخال السرور على الفقراء والمحتاجين.

وتابع في تدوينة له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك: اللهم لا تدع لنا في هذا اليوم الكريم ذنبًا إلا غفرته، ولا مريضًا إلا شفيته، ولا ميتًا إلا رحمته، ولا سائلًا إلا أجبته، يا أرحم الراحمين.

وكان قد وجَّه فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بيتَ الزكاة والصدقات المصري بالتكفل بكافة المصاريف التعليمية وصرف إعانة شهرية للطفل صابر محمد وإخوته الستة، من أجل توفير حياة كريمة له ولأسرته، وذلك بعد تداول فيديو للطفل صابر على مواقع التواصل الاجتماعي يتمنى فيه الرجوع للدراسة بعد اضطراره لتركها من أجل العمل ومساعدة والدته في إعالة الأسرة.

واستجاب شيخ الأزهر لطلب الطفل صابر بعد ساعات قليلة من انتشار الفيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فور علم فضيلته بقصة الطالب، وكلف الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر، فريقًا من الأزهر للبحث عن مقر سكن الطفل وأسرته وإيجاد وسيلة للتواصل معهم، والاستماع إليهم والحصول على بياناتهم وأوراقهم لتنفيذ توجيهات فضيلة الإمام الأكبر.

كما زار وفد من الأزهر وبيت الزكاة منزل الطفل صابر لتقديم إعانة فورية لأسرته، وتفقد الباحث الاجتماعي لبيت الزكاة والصدقات المصري حالة الأسرة للوقوف على احتياجاتها من فرش وأجهزة منزلية، وتقديم بحث شامل عنها من أجل توفير هذه الاحتياجات وتقدير  معاش شهري  للأسرة.



اضف تعليق