وزير الداخلية الهندي أميت شاه

نقل وزير الداخلية الهندي للمستشفى بعد إصابته بكورونا


٠٢ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

نيودلهي- قال وزير الداخلية الهندي أميت شاه، اليوم الأحد، إنه نُقل إلى المستشفى بعد إصابته بفيروس كورونا، ليصبح أكبر سياسي في الهند يصاب بالمرض.

ويتولى أميت شاه، وهو مساعد مقرب لرئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، شؤون وزارة كانت في صدارة مهام التعامل مع الوباء في الهند.

وتحتل الهند المرتبة الثالثة من حيث أسوأ انتشار لفيروس كورونا في العالم بعد الولايات المتحدة والبرازيل. ويقدر عدد حالات الإصابة المؤكدة فيها بنحو 1.7 مليون حالة و36500 حالة وفاة.

وقال شاه في تغريدة على تويتر "أطلب منكم يا من تواصلتم معي في الأيام القليلة الماضية أن تعزلوا أنفسكم وتخضعوا للفحص"، وفقا لوكالة "رويترز".

وأوضح شاه (55 عاما) أنه خضع شخصيا للفحص بعد أن شعر بأعراض أولية لمرض كوفيد-19. وقال "صحتي على ما يرام لكني نقلت للمستشفى بناء على نصيحة الأطباء".

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية إنه لا يتسنى له على الفور التعليق بخصوص موعد اللقاء الأخير الذي جمع بين شاه ومودي.


اضف تعليق