جماعة بوكو حرام الإرهابية - أرشيفية

مرصد الفتاوى التكفيرية بمصر يعلق على هجمات دموية شمال الكاميرون


٠٣ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

القاهرة - دان مرصد الفتاوى التكفيرية التابع لدار الإفتاء المصرية، الهجوم الإرهابي الذي شنته جماعة "بوكو حرام" على مخيم للنازحين شمال الكاميرون، والذي تسبب بمقتل 16 شخصا وإصابة 8 آخرين.

وأكد مرصد الإفتاء أن جماعة "بوكو حرام" الإرهابية، تكثف هجماتها في شمال الكاميرون خلال الفترة الحالية في محاولة منها لصدارة المشهد ونشر منهجها وفكرها المتشدد بالقوة .

وشدد مرصد الإفتاء فى بيانه الذى أصدره اليوم، على تحريم الدين الإسلامي لكافة أشكال الاعتداء على النفس البشرية بالقتل أو الخطف أو الترويع أو السرقة أو أي شكل من أشكال إيذاءها باعتباره من أبشع أنواع الجرائم التي تستوجب أشد العقوبات في الدنيا والآخرة.

وحذر المرصد من تزايد هجمات "بوكو حرام" خلال الفترة المقبلة في شمال الكاميرون في إطار سعيها لنشر فكرها المتشدد بقوة السلاح.

وأوضح أن جماعة "بوكو حرام" المتطرفة تعمل على استغلال ضعف المعرفة الدينية لدى الكثير من سكان القرى والبلدان الإفريقية النائية لنشر المناهج المتطرفة، وتلقين أهل تلك البلدان المعتقدات المتشددة التي تحقق أهداف التنظيم، وتسهم في تزويد الجماعات والحركات بالكثير من العناصر الانتحارية، وتضمن للتنظيم استمرار الحاضنة الشعبية والإمداد البشري، بدعوى أن ما يقوم به العنصر الإرهابي هو نوع من الجهاد المشروع.

ودعا المرصد المجتمع الدولي وكافة دول العالم والجهات الدولية الفاعلة لاتخاذ الإجراءات اللازمة للتصدي للإرهاب وموجات التطرف والتشدد فى مختلف أنحاء العالم.

(وكالات)


اضف تعليق