المهندس جان مارك بونفيس

فرنسي تخصص في ترميم ما دمرته الحرب اللبنانية.. فقتله انفجار بيروت


٠٦ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

باريس - أعلنت وزيرة الثقافة الفرنسيّة روزلين باشلو، أنّ المهندس جان مارك بونفيس الذي عاش في لبنان وشارك خاصةً في مشاريع ترميم مبان دمّرتها الحرب، كان بين الضحايا الفرنسيّين الذين لقوا حتفهم في الانفجار الدموي الثلاثاء في بيروت.

وقالت الوزيرة اليوم الخميس على تويتر: "المهندس الفرنسي جان مارك بونفيس لقي حتفه في الكارثة الرهيبة في بيروت وأصيب 24 أخرون"، وفقا لـ"فرانس برس".

وأشادت بـ"عمله الكبير" الذي يشمل "ترميم مبان تراثية دمرت" أثناء الحرب في لبنان، وأضافت "فرنسا ولبنان متحدان في الحزن" على رحيله.

ونجم انفجار بيروت، حسب السلطات اللبنانية، عن تخزين 2750 طنّاً من نيترات الأمونيوم داخل مستودع في مرفأ المدينة "دون أي تدابير للوقاية".

ويُعتبر هذا الانفجار الأضخم في تاريخ لبنان الذي يشهد سنوات شديدة الاضطراب منذ عقود.


اضف تعليق