احتجاجات بيلاروسيا

موسكو تتحدث عن قوى خارجية تسعى لزعزعة استقرار روسيا البيضاء


١٣ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية  

موسكو - عبرت روسيا، اليوم الخميس، عن قلقها إزاء الوضع في روسيا البيضاء وقالت إن هناك محاولات من قوى خارجية للتدخل في شؤون البلاد وزعزعة استقرارها في أعقاب الانتخابات التي أجريت يوم الأحد.

وبدأت روسيا البيضاء، اليوم الخميس، الإفراج عن البعض من بين آلاف المحتجزين في حملة قام بها رئيس الدولة القوي ألكسندر لوكاشينكو، والتي دفعت الاتحاد الأوروبي للتفكير في فرض عقوبات، وفقا لـ"رويترز".

وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية "نلاحظ ضغطا لم يسبق له مثيل يمارسه شركاء أجانب فرديون على السلطات في روسيا البيضاء".

وتابعت في إفادة للصحفيين "يمكننا رصد محاولات واضحة للتدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لدولة ذات سيادة من أجل إحداث صدع في المجتمع وزعزعة استقرار الوضع".

وشكل الآلاف سلاسل بشرية وساروا في شوارع العاصمة مينسك لليوم الخامس على التوالي من الاحتجاجات ضد لوكاشينكو، الذي يتهمونه بالتلاعب في نتيجة الانتخابات الرئاسية التي أجريت يوم الأحد لمد فترة حكمه المستمرة منذ 26 عاما.

ووصف لوكاشينكو، الذي يتحدث أيضا عن مؤامرة مدعومة من الخارج لزعزعة استقرار البلاد، المتظاهرين بأنهم مجرمون وعاطلون.


اضف تعليق