حريق ضخم

مسلسل الحرائق يتوالى.. نيران تلتهم معملاً في طهران


٠٦ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

طهران - منذ أسابيع عدة تتوالى الحرائق الغامضة في إيران، مصيبة العديد من المرافق والمناطق والمصانع، دون أن تكشف الأسباب حتى الآن.

وفي أحدث مسلسل النيران المتنقلة هذه، اندلاع حريق كبير فجر اليوم الخميس، في معمل للمواشي والدواجن في منطقة فشافوية في محافظة طهران.

وأكد كريم رؤوف، مدير ناحية فشافوية، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية، أن عملية واسعة النطاق تجري لاحتواء الحريق، لكن النيران تتسع وتمتد إلى الأطراف، كما أن رجال الإطفاء والإنقاذ موجودون في المكان، وفقا لـ"العربية".

يأتي هذا بعد يومين على حريق آخر اندلع في منطقة صناعية قرب العاصمة طهران. وذكر التلفزيون الإيراني في حينه أن حريقا اندلع في المنطقة الصناعية بحي جاجرود بمنطقة برديس صباح الثلاثاء، دون الإفادة بوقوع قتلى أو جرحى.

كما قال مسؤول في إدارة الإطفاء للتلفزيون الرسمي إن سبب الحريق لا يزال قيد التحقيق.

يشار إلى أن حوادث الحرائق التي اندلعت خلال الفترة الماضية زادت غموضا بتزامنها مع حوادث أخرى طالت منشآت إيرانية بما في ذلك حريق في منشأة نطنز النووية تحت الأرض الشهر الماضي تسبب في أضرار جسيمة.

وقال النائب الإيراني جواد كريمي قدوسي، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان لاحقاً إن اختراقا أمنيا تسبب في انفجار نطنز.

كما وقع انفجار في منشأة طبية شمالي العاصمة في يوليو ما أسفر عن مقتل 19 شخصا. وقال المسؤولون إن الانفجار نجم عن تسرب غاز.

وفي 26 يونيو وقع انفجار شرق طهران قرب قاعدة بارشين العسكرية وقالت السلطات إنه نجم عن تسرب في منشأة لتخزين الغاز في منطقة خارج القاعدة.

وتعدت سلسلة الانفجارات والحوادث "الغامضة" التي طالت منشآت نووية وعسكرية أكثر من 16 حالة بغضون شهرين.



اضف تعليق